تكنولوجيا

“جوجل” تواجه حملة “تلقيح”.. موظفون يرفضون لقاح كورونا

عدلت سياسة التلقيح ضد كوفيد-19 لتشمل جميع الموظفين عن بعد الذين يعملون ضمن عقود حكومية “بشكل مباشر أو غير مباشر”.

وأثار قرار الشركة الجديد، غضب بعض موظفي الشركة حيث طلبت جوجل من موظفيها الإبلاغ عن حالة التطعيم ضد كوفيد-19 الخاصة بهم بحلول 3 ديسمبر/كانون الأول، قائلة إنها ستفرض على الموظفين الذين يعملون بعقود حكومية أخذ اللقاح حتى لو كانوا يعملون عن بعد، بحسب مذكرة أرسلتها الشركة الشهر الماضي وفق CNBC.

وأعلنت شركة جوجل لأول مرة في يوليو/تموز أن على جميع الموظفين العاملين في المكاتب أخذ اللقاح، لكن تقرير نقلته CNBC كشف عن أنه سيتم إجبار الموظفين عن بُعد هم الأخرون على أخذ اللقاح أيضًا.

واستجابة لإرشادات التطعيم المحدثة، وقّع 600 موظف على الأقل من جوجل، أي 0.4٪ من نحو 140 ألف شخص يعملون في الشركة، مذكرة تعارض سياسة التلقيح الحالية.


العودة إلى المكتب

وعمل موظفو جوجل عن بعد في الغالب منذ بداية جائحة كوفيد-19، لكن من المتوقع أن يعود العديد من الموظفين إلى مكاتبهم بدءًا من يناير/كانون الثاني.

وتأتي سياسات جوجل الجديدة إلى حد كبير استجابة لاستراتيجية التلقيح الفيدرالية، وأجبر الرئيس جو جميع المقاولين الفيدراليين -بما في ذلك الأشخاص الذين يعملون من المنزل- على تلقي اللقاح بحلول يناير/كانون الثاني.

كما تأمل الحكومة الفيدرالية في فرض سياسات أوسع لإجبار جميع الشركات الخاصة التي تضم 100 موظف أو أكثر على مطالبة الموظفين العاملين في المكاتب إما بالتطعيم أو بإجراء اختبار أسبوعي بحلول يناير/كانون الثاني، على الرغم من أن محكمة الاستئناف الفيدرالية قد أوقفت هذه السياسة مؤقتًا.

وتم تطعيم 82.2٪ من البالغين الأميركيين جزئيًا على الأقل ضد كوفيد-19، وفقًا لبيانات مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC).


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة العين الاخبارية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من العين الاخبارية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق