جمال

القصة الكاملة لتوقف الفنان أحمد زكي عن تقديم شخصية «بن لادن»

يصادف اليوم 18 نوفمبر ذكرى ميلاد النمر الأسود الراحل أحمد زكي، والذي ولد  في عام 1949 في مدينة الزقازيق بمحافظة الشرقية، ودرس في المدرسة الصناعية، وتخرج من المعهد العالي للفنون المسرحية عام 1973.

وكان من المعروف أن الفنان الكبير أحمد زكي من أكثر الفنانين المصريين إبداعًا وكان يعشق تجسيد الشخصيات لمختلف المشاهير من سياسيين وفنانيين وبالطبع نجح نجاح ساحق في تجسيد شخصية الرئيس الراحل جمال عبد الناصر والرئيس الراحل أنور السادات والعندليب الأسمر عبد الحليم حافظ.

استطاع بتجسيد كل تلك الشخصيات ترك بصمة واضحة في تاريخ السينما المصرية وإضافة إلى تاريخه الكبير المليء بالأعمال الفنية المختلفة، التي تركت هي الأخرى علامات واضحة في تاريخ السينما المصرية والعربية.

ظهر الماكيير المعروف محمد عشوب وكتب على حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي أن الفنان الراحل أحمد زكي كان يتمنى أن يقدم شخصية زعيم تنظيم القاعدة “أسامة بن لادن” وبالفعل طلب منه أن يقوم بعمل ماكيير أسامة بن لادن له.

وبعد أن وضع له عشوب المكياج فوجئ  بقوة تقمص النمر الأسود للشخصيات بسهولة، حتى أصبح قريب للغاية من ملامح ونظرات زعيم القاعدة الهادئة والمثيرة.

وقد تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي تلك الصورة بقوة، وتساءلوا لماذا لم يكتمل تقديم أحمد زكي لتلك الشخصية.

ورجح البعض انه لم يقدمها حتى لا يقع في مشاكل دولية، خاصة وأن الشخصية عليها جدل كبير ولكن قد كشف خبير المكياج الفنان محمد عشوب عن صدور أوامر سياسية لصناع الفيلم بالتوقف عنه في اللحظة الأخيرة.

ومن جهة أخرى فلقد أكد أحد أصدقاء الفنان الراحل أحمد زكي بأن سبب قيام زكي بعمل مكياج بن لادن هو رغبته في تأكيد نجاحه على تقمص أي شخصية وأن وجهه يصلح لهذا الغرض وخاصة أنه استطاع تقليد نظره بن لادن الهادئة، وأن زكي قد أكد بأنه نادم حيث لا يوجد سيناريو مكتوب لهذه الشخصية.

احمد زكي وهو متقمص دور بن لادن

رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق