جرائم

“رايتس ووتش” تنتقد قانونًا يونانيًا يعتبر الأخبار الكاذبة “جريمة”

انتقدت منظمة “هيومن رايتس ووتش” لحقوق الإنسان لائحة قانونية أقره البرلمان اليوناني، ترى أن نشر “أخبار كاذبة” جريمة، معتبرة إياها “لا تتوافق مع حرية التعبير والصحافة، والإعلام”.

جاء ذلك بحسب بيان نشرته المنظمة الدولية المذكورة، على موقعها الإلكتروني الرسمي، الأربعاء، وطالعته الأناضول.

وقال البيان أن “تلك اللائحة التي تعتبر نشر الأخبار المزيفة جريمة جنائية، لا تتوافق مع حرية التعبير والصحافة، مضيفًا “وعلى الحكومة اليونانية أن تتخذ على الفور إجراءات إلغائها”.

وأشارت المنظمة أن المادة 191 من قانون العقوبات اليوناني تنص على أن “كل من ينشر أو يوزع أخبارًا كاذبة ، علنًا أو عبر الإنترنت ، والتي تقوض بأي شكل من الأشكال ثقة الجمهور في الاقتصاد الوطني ، أو القدرة الدفاعية للبلاد ، أو الصحة العامة ، أو تسبب القلق والخوف لدى المواطنين، يمكن معاقبته بالسجن لمدة لا تقل عن ثلاثة أشهر؛ فضلا عن تغريمه”

وتابع البيان “وبالتالي فإن المنتقدين لسياسات الدولة يمكن أن يعاقبوا بموجب تلك المادة، وكذلك الصحفيون”.

رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق