جرائم

لتعود لزوجها.. سيدة وراء جريمة خطف طفل جارتها بالجيزة

نجح قطاع الأمن العام بمشاركة مديرية أمن الجيزة، في كشف ملابسات واقعة خطف أحد الأطفال بالجيزة، وتحديد وضبط مرتكبى الواقعة.

تبلغ لمركز شرطة أوسيم بمديرية أمن الجيزة من (ربة منزل، سائق مركبة “توك توك” له معلومات جنائية – مقيمين بدائرة المركز)، باختطاف نجلهما (رضيع). 

وأضافت الأولى أنها أثناء فترة حملها حضرت إليها جارتها (ربة منزل – مقيمة بذات الناحية)، وعرضت عليها التوسط لها لدى إحدى الأسر لمساعدتها فـى مصاريف ولادتها، وعقب ذلك تواصلت معها إحدى السيدات، وأوهمتها بأنها تابعة لإحدى الجمعيات الخيرية ويجب إنشاء ملف لها. 

وأشارت إلي أنه عقب ولادتها بأسبوعين حضرت لمسكنها الأخيرة واستلمت منها أوراق الولادة، واصطحبتها لأحد مكاتب التصوير بالجيزة لتصوير باقى الأوراق وغافلتها ولاذت بالهرب وبرفقتها الطفل.

تم تشكيل فريق بحث برئاسة قطاع الأمن العام تحت إشراف اللواء علاء سليم مساعد وزير الداخلية، بمشاركة مديرية أمن الجيزة، توصلت جهوده إلى أن وراء ارتكاب الواقعة 4 أشخاص (ربة منزل وشقيقتها “تحملان جنسية إحدى الدول” – مقيمتين بدائرة قسم شرطة العاشر من رمضان بالشرقية، جارة المبلغة المذكورة، زوجها “سائق”).

عقب تقنين الإجراءات بالتنسيق مع مديرية أمن الشرقية تم استهدافهم وضبطهم وبرفقة الثانية والأخير “الطفل المختطف”. 

وبمواجهتهم اعترفوا وقرروا أن الأولى على خلاف مع زوجها مما أدى لانفصالهما دون الطلاق، إلا أنها رغبت فى العودة إليه فاختمر فى ذهنها فكرة الادعاء بإنجابها طفلا منه. 

وفى سبيل ذلك اتفقت مع الثانية والثالثة على البحث عن سيدة على وشك الولادة للحصول على نجلها عن طريق خطفه، فاستغلت الثالثة حمل جارتها (المُبلغة) وتقاضت عن ذلك مبلغا ماليا، ثم قامت الثانية بالتردد عليها وارتكبت الواقعة على النحو المشار إليه واختبأت وبرفقتها الطفل بشقة الزوجية بالشرقية. 

وتبين علم الرابع بارتكابهن الواقعة واحتفظ بالطفل حتى تقوم الأولى بالتواصل مع زوجها، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية.

رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق