جمال

فنون الأحساء تطلق بيت المسرح وتعرض رقصة الموت

اطلقت جمعية الثقافة والفنون بالأحساء يوم امس بيت المسرح والفنون الادائية والذي يهتم بتقديم العروض والبرامج والفعاليات المسرحية ومختلف الفنون الادائية واستقطاب الشباب من المهتمين والمهتمات بالشأن المسرحي.

وذلك في ليلة مسرحية مختلفة ووسط حضور كبير من المسرحيين والفنانين والاعلاميين والمهتمين يتقدمهم رئيس مجلس إدارةالجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون عبدالعزيز السماعيل ومدير جمعية الثقافة والفنون بالأحساء علي الغوينم.

وبدأت الفقرات باستقبال الضيوف والتقاط الصور التذكارية في منطقة الستارة الحمراء والتجول في معرض ”أبو الفنون“ والذي يحوي معرض الصورالمسرحية لمجموعة من العروض المسرحية لفرقة مسرح الجمعية بالإضافة إلى ركن العزف الحر مع الفنان دغش الدغيش وركن الأزياء والمكياج المسرحي والذي يحوي على أزياء لمسرحيات مختلفة ومنطقة لكواليس مسرحية تشمل ركن المكياج المسرحي وشرح لعمل المكياج المسرحي بإشراف الماكير الفنان محمد العقار وتجسيد الشخصيات من قبل الممثلين عمار الماجد وتركييوسهيل، كذلك ركن المسرح.

وقدم عرض مسرحي يشرح رسالة ورؤية وأهداف بيت المسرح والفنون الأدائية من فكرة وإخراج محمد الحمد وتمثيل: عبدالعزيز بو سهيل وعثمان الدحيلان وحسن الحرز وجعفر العبدالهادي ودغش الدغيش.

فيما شارك في الاستعراض عبدالله الشمري وعبدالرحمن العلي ومصطفى المثنى بعد ذلك انتقل الجميع الى ركن الأرشيفالمسرحي والذي تم فيه عرض صور من الأرشيف المسرحي وأجهزة التصوير وأشرطة الفيديو التي تم استخدامها في وقت سابق لتوثيق الحركة المسرحية بإشراف وتوثيق الفنان يوسف الخميس

من جانبه بين المشرف على بيت المسرح والفنون الادائية بالجمعية حمد المويجد بأن الجمعية قد أعاد لنا روح الفن الذي افتقدناه منذ فترة بسبب جائحة كورونا، وجرعة تفاؤل وأمل لمستقبلنا جميعا كمسرحيين ونظرة كلها طموح للقادم.

وأضاف بأن جمعية الثقافة والفنون البيت الكبير لهم كمسرحيين حيث كانت ولا تزال من تحتضنهم كمسرحيين

وكرمت ادارة الجمعية المشاركين والداعمين من قبل رئيس مجلس ادارة الجمعية وثم عرضت مسرحية ”رقصة الموت“ للمخرج مالك القلاف والتي شاركت في مهرجان مسرح بلا انتاج الدولي في الاسكندرية بجمهورية مصر العربية في شهر اغسطس الماضي وحصلت على 3 جوائز مسرحية في أفضل مكياج مركز أول وأفضل اضاءة مركز ثاني وأفضل دراما حركية مركز أول.

والمسرحية عن نص الفاني الذي لم يكمل رثاء نفسه للكاتب ياسر مدخلي وتمثيل: علي الجلواح وكميل العلي، بانتومايم: معاذ الرفاعي وبندر الغانمي، وفي الإضاءة: محمد جميل، مكياج: فاطمة الجشي، موسيقى ومؤثرات صوتية: أحمد العليو إدارة انتاج: علي ميرزا ومحمد شويخات، وإدارة وفد: يارا قاروت، وقد تفاعل الجمهور الحاضر مع المسرحية وتم بعد ذلك تكريم جميع المشاركين بها.








رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق