صحة

«صحة أبوظبي» تكرم 500 طبيب حصلوا على الإقامة الذهبية

تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بمنح الإقامة الذهبية لأصحاب الكفاءات العلمية والخبرات المتميزة، كرمت دائرة الصحة في أبوظبي، بالتعاون مع مكتب أبوظبي للمقيمين التابع لدائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي أكثر من 500 طبيب، وذلك بعد حصولهم على الإقامة الذهبية في الإمارة، وذلك في خطوة تؤكد التزامهما بمواصلة تمكين المواهب العالمية لتحقيق تطلعاتهم بالعيش والإقامة في إمارة أبوظبي على المدى البعيد.

ونظمت دائرة الصحة في أبوظبي بهذه المناسبة حفلاً افتراضياً، التقت فيه الإدارة العليا للدائرة، ممثلة بعبدالله بن محمد آل حامد، رئيس الدائرة، والدكتور جمال محمد الكعبي، وكيل الدائرة، بالأطباء الحاصلين على الإقامة الذهبية من العاملين في قطاع الرعاية الصحية في الإمارة، وبحضور حارب المهيري مستشار في مكتب أبوظبي للمقيمين.

مستقبل

وقال عبدالله بن محمد آل حامد، رئيس دائرة الصحة في أبوظبي: يلعب قطاع الرعاية الصحية دوراً رئيسياً في رسم مستقبل إمارة أبوظبي، ودولة الإمارات العربية المتحدة عموماً، فقد شاهدنا خلال العام الماضي مدى الأثر، الذي تركه العاملون في الرعاية الصحية على حياة الناس، ودورهم في ترجمة توجيهات ورؤية القيادة الرشيد،ة التي وضعت صحة ورفاه أفراد المجتمع على رأس أولوياتها.

اختيار

وتم انتقاء قائمة الحاصلين على الإقامة الذهبية، التي شملت أكثر من 500 طبيب، بعد عملية اختيار شاملة ومتكاملة، تم خلالها ترشيح وتقييم كل طبيب على حدة بناء على مجموعة معايير تشمل: المؤهلات والسمعة والأداء.

وكونه جزءاً من الجهود المتواصلة لاستقطاب المواهب إلى إمارة أبوظبي، وللحفاظ على مستقبل الإمارة، أعلنت دائرة الصحة في أبوظبي ومكتب أبوظبي للمقيمين عن نيتها لتكريم المزيد من الأخصائيين العاملين في مجال الرعاية الصحية.

ومن جانبه، قال محمد علي الشرفاء، رئيس دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي: تم إطلاق مكتب أبوظبي للمقيمين لتمكين جميع أفراد مجتمعنا في الإمارة من عائلات ومبدعين ومهنيين ومستثمرين من العيش برفاهية، والاستمتاع بإقامة طويلة الأمد في الإمارة.

ونحن نبذل كل ما بوسعنا لتقديم الدعم والخدمات للمقيمين من جميع أنحاء العالم كي تبقى أبوظبي موطناً لكل من يقيم فيها، كما يعمل على تطوير مجموعة من الخدمات الذكية لبرامج الإقامة التي تهدف إلى استقطاب المواهب العالمية، وتوفير الإرشادات والمعلومات لجميع الوافدين والمقيمين، بالإضافة إلى إعداد أبحاث وبرامج تسهم في تعزيز الحياة الفريدة في الإمارة، كما يوفر المكتب الدعم للمقيمين من خلال المساهمة في وضع سياسات، من شأنها تحسين نمط حياة كل من يقيم في إمارة أبوظبي في الحاضر والمستقبل.

طباعة Email

رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق