صحة

مساعدة سابقة: صحة ترامب لا تسمح له بالترشح للرئاسة ‎‎

مساعدة سابقة: صحة ترامب لا تسمح له بالترشح للرئاسة ‎‎

تاريخ النشر: 04 أكتوبر 2021 11:42 GMT

تاريخ التحديث: 04 أكتوبر 2021 14:20 GMT

قالت مساعدة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، إنه إذا أراد الترشح في الانتخابات الرئاسة لعام 2024، فإن صحته لن تسمح له بذلك، وإن عليه مصارحة الشعب الأمريكي.

المصدر: واشنطن- إرم نيوز

قالت مساعدة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، إنه إذا أراد الترشح في الانتخابات الرئاسة لعام 2024، فإن صحته لن تسمح له بذلك، وإن عليه مصارحة الشعب الأمريكي.

وأشارت أوماروسا مانيغولت نيومان التي فازت في دعوى قضائية مرفوعة من قبل ترامب، إلى أنها قلقة فعلا بشأن حقيقة أن ترامب ”لم يتحدث بصراحة عن صحته“.

وبحسب موقع ”إنسايدر“ الأمريكي، لم تكشف نيومان عن أي تفاصيل حول سبب القلق، ولم تقدم أي دليل على سبب معين يدعو ترامب البالغ من العمر 75 عامًا إلى القلق على صحته.

وقالت نيومان: ”لا أعرف ما إذا كان سيتمتع بصحة جيدة بما يكفي للترشح في انتخابات عام 2024.. أعتقد أنه يحتاج إلى أن يكون واضحا وصريحا للشعب الأمريكي حول ما هو عليه، قبل أن يقرر الدخول في سباق مرهق ومضن للغاية للبيت الأبيض“.

ولفت الموقع إلى أن دونالد ترامب الذي خسر الانتخابات العام الماضي أمام الرئيس جو بايدن، أكد مرارًا في تصريحات صحفية أنه يتمتع بصحة جيدة.

وفي الشهر الماضي، خسر ترامب معركة قانونية باهظة الثمن دامت ثلاث سنوات؛ لفرض اتفاقية تلزم نيومان بعدم إفشاء معلومات، بحسب الموقع الذي قال إنها كانت من بين أوائل الموظفين السابقين الذين هاجموا ترامب في كتاب شامل.

وأشار الموقع إلى أن كتابها الذي يحمل عنوان ”حقائق عن ترامب في البيت الأبيض“ نشر بينما كان ترامب لا يزال رئيسا في البيت الأبيض، وهو سرد شديد الأهمية للسنة التي قضتها في العمل معه بين عامي 2017 و 2018.

وفي تصريحات أخيرة قال ترامب إن الشيء الوحيد الذي من شأنه أن يمنعه من الترشح للرئاسة في عام 2024 سيكون ”مكالمة سيئة من طبيب“.

وأضاف: ”أشعر أنني بحالة جيدة للغاية وأكره ما يحدث لبلدنا، لم تكن بلادنا في وضع مثل هذا، كنا في حالة جيدة قبل عشرة أشهر ونحن في حالة سيئة للغاية الآن“.

وكان دونالد ترامب سابقا أكبر رئيس أمريكي يتولى منصبه في العام 2017 قبل أن يفوز الرئيس الحالي الديمقراطي جو بايدن في الانتخابات، أواخر العام الماضي ويطيح به.

رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق