تكنولوجيا

شركة تقنية عالمية: تغييرات فيسبوك وراء العطل الكبير

كشفت شركة تقنية عالمية لتحليل الإنترنت عن نشاط قام به موقع فيسبوك هذا الصباح، تعتقد أنه أدى إلى العطل الذي ضرب المنصة وتطبيقاتها عالميا.

مراقبة الإنترنت

ونقلت صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية عن دوج مادوري، مدير تحليل الإنترنت في شركة كنتيك لمراقبة الإنترنت، قوله إن فيسبوك أجرى تغييرًا على ما يبدو صباح اليوم الاثنين في معلومات توجيه الشبكة.

وبحسب مادوري، أثر هذا التغيير على خوادم نظام أسماء النطاقات الخاصة بالشركة، والتي تعمل كنوع من نظام البحث على الإنترنت.

ويجري ربط أسماء النطاقات مثل Facebook.com بعناوين بروتوكول الإنترنت الرقمية التي تستخدمها المتصفحات وخوادم الويب.

وأشارت رسالة على صفحة موقع فيسبوك إلى وجود عطل في نظام اسم النطاق.

ونظام اسم النطاق هو الذي يسمح للعناوين الإلكترونية بتحويل المستخدمين إلى المواقع التي يرغبون الدخول عليها، وأدى انقطاع مماثل في شركة الحوسبة السحابية أكامي تكنولوجيز إلى إغلاق مواقع عديدة في يوليو الماضي.

خوادم نظام أسماء النطاقات 

وقال مادوري إن التغيير جعل خوادم نظام أسماء النطاقات على فيسبوك غير متاحة، مما أجبر خدماتها فيسبوك وانستجرام  وواتساب على عدم الاتصال بالإنترنت.

وواجه فيسبوك انقطاعات عالمية سابقًا، بما في ذلك حوادث انقطاع جزئي كبيرة في 14 أبريل 2019 و14 مارس 2019. ومع ذلك، فإن الحادث الحالي هو أكبر انقطاع في تاريخ عملاق التواصل الاجتماعي.

وسادت حالة من الغضب بين مستخدمي  مجموعة التواصل الاجتماعي الخاصة بفيسبوك في مختلف دول العالم، بسبب العطل المفاجئ الذي ضرب منصات فيسبوك، مما جعل البعض منهم يعتزم التوقف عنه واللجوء إلى تطبيقات المراسلة الأخرى.

وتحتل فيسبوك الريادة بين منصات التواصل الاجتماعي، إذ يقدر عدد مستخدميها النشطين شهريًّا نحو  2.32 مليار مستخدم حول العالم.

ومن بين التطبيقات البديلة لـ فيسبوك Signal وهو تطبيق مجاني، يحتوي على تشفير قوي، ويعمل على جميع أنظمة تشغيل الهواتف المحمولة، مثل معظم تطبيقات المراسلة الأخرى، فإن Signal سهل الاستخدام بشكل كبير.

كما يوفر الاتصال الصوتي والمرئي، لذلك لن تفتقد واتساب ويتضمن Signal ملفات تثبيت سطح المكتب حتى تتمكن من استخدام التطبيق على جهاز الكمبيوتر الخاص بك وكذلك هاتفك المحمول.

وتعد جميع الرسائل مشفرة، لذلك يمكن للمرسل والمستقبل فقط قراءتها ولا يمكن للمتسللين قراءة الرسائل على الإطلاق ويستخدم Signal تشفير مفتوح المصدر، والذي يسمح للخبراء باختباره والبحث عن الأخطاء، وهذا يجعل التطبيق أكثر أمانًا ويمكن للمستخدمين اختيار إخفاء الرسائل بعد مدة عن طريق تعيين فاصل زمني للحذف التلقائي؛ ويضمن الخصوصية، حتى لو كان شخص آخر لديه حق الوصول إلى هاتفك.

رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق