تكنولوجيا

« كاوست » تطور جهازًا متنقلًا للتنفس الصناعي لأصحاب الأمراض المزمنة

أعلنت جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية (كاوست) عن تطوير جهاز متنقل للتنفس الصناعي مدعوم بالذكاء الاصطناعي، يُستخدم لتوصيل الأكسجين للمرضى الذين يعانون من أمراض الرئة وصعوبات التنفس.

وذكرت الجامعة (في بيان عبر موقعها الإلكتروني) أن الباحثين الدكتور عدنان قمر وأحد سيد، قاما بتطوير جهاز متنقل للتنفس الصناعي يُحمل على الظهر، وتعمل الوحدة على استخراج الأكسجين النقي من الغلاف الجوي وتوفيره بمستويات مخصصة بحسب احتياجات الأفراد.

وأشارت إلى أن ما يميز هذا الجهاز عن بقية أجهزة التنفس الأخرى هو قابليته للتنقل والحمل، فضلًا عن استخدامه تقنية الذكاء الاصطناعي (AI) وأجهزة الاستشعار لمراقبة الظروف الصحية للمريض في الوقت الفعلي وضبط مستوى الدعم؛ حيث يتم تحميل البيانات الحيوية للمريض الى شبكة الانترنت عبر التقنية السحابية كي يتطلع عليها الطبيب المعالج بصورة مباشرة ومن ثم عمل التوصيات والتعديلات اللازمة وتقديم الملاحظات دون الحاجة للوجود مع المريض.

وذكرت (كاوست) أنه تم تصميم النموذج الأول للجهاز، من أجل المشاركة في تحدي كوفيد ١٩ للابتكار في (كاوست) وهو تحدٍ بقيمة ٢٠ ألف دولار خصصته الجامعة لجميع أفراد مجتمعها لتطوير حلول مبتكرة لتحديات الجائحة، وكان اقتراح «قمر وسيد» من بين ست مقترحات حصلت على الجائزة.

اقرأ أيضا:

مهندس في «كاوست»: تدشين تقنية الجيل السادس بالمملكة خلال 10 سنوات

رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق