تكنولوجيا

بي ام دبليو تُطور تقنية طلاء جديدة خالية من الرش وصديقة للبيئة

طورت بي ام دبليو تقنية طلاء جديدة خالية من الرش الزائد، بالإضافة إلى طلاء الرسومات المعقدة بسهولة، بما في ذلك السيارات ذات اللونين والتي تُنهيها بشكل أسرع وأرخص.

تُسمى التقنية الجديدة EcoPaintJet Pro، وتسمح للشركة بوضع الطلاء بشكل أكثر دقة، فبدلاً من استخدام مسدس الطلاء التقليدي، فإن الجهاز الجديد يعتمد على التطبيق النفاذ، حيث يتم إخراج الطلاء من فتحة تتيح سماكة متغيرة بين 1 مم و50 مم، ويسمح ذلك بطلاء السيارة بدقة.

ووفقاً للشركة، فإن خيارات التخصيص بفضل التقنية الجديدة أصبحت غير محدودة، لأنها ليست بحاجة إلى أشخاص يخفون أجزاء من ألواح الهيكل يدوياً، فبدلاً من ذلك، يُمكن فقط بالبرنامج على الكمبيوتر تحديد الرسومات على ألواح الهيكل مثلما تعمل الطابعات.

ستوفر التقنية الجديدة الوقت والعاملين، لتوفر المال أيضاً، وتسمح للشركة بتقديم تصميمات مخصصة على نطاق أوسع، واستخدام كمية طلاء أقل، وهواء أقل في ضخ الطلاء، مما يعني أن ورشة الطلاء ستوفر الكهرباء، وتقدر الشركة أن التقنية الجديدة ستوفر حوالي 6,000 ميجاواط/س من الطاقة، وتقلل من الآثار السلبية للطلاء على البيئة بحوالي 2,000 طن كربون سنوياً.

وفي الختام، لإظهار تقنياتها الجديدة، قامت بي ام دبليو بطلاء سيارة M4 والتي من المقرر طرحها في 2022، وقال ميلان نيدليكوفيتش، رئيس الإنتاج في شركة بي ام دبليو، أن شركته تتوقع أعلى معايير الكفاءة والاستدامة والرقمنة من إنتاجها.

عن المربع.نت

رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق