صحة

بيان جديد من مشيخة الأزهر بشأن الحالة الصحية للإمام الأكبر


04:07 م


الأحد 03 أكتوبر 2021

كتب – محمود مصطفى:

أعلنت مشيخة الأزهر، مغادرة فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، مركز العلاج الطبيعي بألمانيا، ظهر اليوم، بعد أن أجرى عدة جلسات على العمود الفقري.

وأوضحت المشيخة في بيان لها، الأحد، أن فضيلة الإمام الأكبر توجه إلى العاصمة الإيطالية روما ليستأنف نشاطه العالمي بالمشاركة في قمتي قادة الأديان بشأن المناخ والتعليم.

وأشارت المشيخة إلى أن فضيلة الإمام الأكبر وجه الشكر لجموع المسلمين والمحبين في مصر وخارجها الذين سألوا عنه ودعوا الله من أجله، وطمأن الجميع أنه بخير وبصحة جيدة والحمد لله.

كانت مصادر مطلعة بالأزهر الشريف، كشفت تفاصيل الحالة الصحية لفضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب.

وقالت المصادر في تصريحات لمصراوي، إن فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، سافر إلى ألمانيا للعلاج، وقد تم من الاعداد لتلك الزيارة في وقت سابق ولم تأت بشكل طارئ كما أشيع.

وأضافت أن زيارة شيخ الأزهر إلى ألمانيا جاءت من أجل إجراء فحوات طبية دورية على ظهره، لافتا إلى أن الإمام الأكبر أنهى حاليا مرحلة الفحوصات الطبية ويجرى في الوقت الحالي مجموعة من جلسات العلاج الطبيعي.

وأكدت أن فضيلة الإمام الأكبر على تواصل دائم مع مسؤلى المشيخة من أجل متابعة سير العمل داخل المشيخة مع كافة القيادات وعلى إطلاع كامل بكافة مجريات الأمور داخل المشيخة

رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق