صحة

«الصحة» تكشف الخدمات الطبية بمبادرة «دعم صحة الأم والجنين».. فيديوجراف

أعلنت وزارة الصحة والسكان، عن الخدمات الطبية التي تقدمها مبادرة رئيس الجمهورية لدعم صحة الأم والجنين.
وأوضحت فى فيديوجراف نشرته عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى «فيسبوك»، أنه يتم تقديم التوعية الصحية لكل السيدات الحوامل، كما يتم قياس الطول والوزن، وقياس الضغط.

وأضافت وزارة الصحة، أنه يتم إجراء تحليل للسكر بالإضافة إلى تحليل الكشف عن الإصابة ببكتريا الزهرى، وتحليل فيروس الالتهاب الكبدى B، وتحليل نقص المناعة البشرى “HIV”.

وأعلنت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، عن فحص مليون و100 ألف سيدة ضمن مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي “للعناية بصحة الأم والجنين” للكشف المبكر عن الإصابة بالأمراض المنتقلة من الأم للجنين، وتوفير العلاج والرعاية الصحية بالمجان تحت شعار “100 مليون صحة”، وذلك منذ انطلاقها في مارس من العام الماضي 2020 وحتى اليوم الإثنين.

وأكدت الوزيرة استمرار العمل بجميع المبادرات الرئاسية تحت شعار “100 مليون صحة” مع اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية، في ظل مواجهة الدولة لفيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19)، مشددة على ضرورة التزام  المترددين على المبادرات بارتداء الكمامة، وغسل اليدين بالماء والصابون أو فركهما بالكحول قبل وبعد تقديم الخدمة الطبية لهم، وكذلك ضرورة مراعاة للتباعد الاجتماعي بين المواطنين.

وأوضح  الدكتور خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية والمتحدث الرسمي للوزارة، أن المبادرة تستهدف الكشف المبكر عن الإصابة بفيروس “بي” وفيروس نقص المناعة البشري ومرض الزهري للسيدات الحوامل، بالإضافة إلى خفض وفيات الأمهات الناجمة عن تلك الأمراض، كما تشمل المبادرة أيضًا متابعة حالة الأم والمولود لمدة 42 يومًا بعد انتهاء الحمل لاكتشاف عوامل الخطورة على الأم أو المولود، واتخاذ الإجراءات المناسبة إضافةً إلى صرف المغذيات الدقيقة اللازمة في فترة النفاس.

وقال “مجاهد” إنه يتم تقديم خدمات المبادرة بجميع الوحدات الصحية والمراكز الطبية، لافتًا إلى أنه تمت مراجعة المراكز المخصصة للإحالة لفيروس (بي) وفيروس نقص المناعة البشري، حيث تم اختيار الأفضل طبقاً المعايير الجودة ليصبح 90 مركزًا على مستوى الجمهورية، بالإضافة إلى 163 مركزًا لإحالة مرضى الزهري على مستوى الجمهورية، كما يتم تحويل الحالات ذات السكر المرتفع بالدم أو المكتشف بها أي عوامل خطورة أخرى لاستكمال التقييم والعلاج بـ 303 مستشفيات تابعة لوزارة الصحة.

وأشار إلى أنه يشارك في المبادرة  أكثر من 4000 فريق طبي، تم تدريبهم على كيفية استخدام الأجهزة الخاصة بالكشف المبكر عن الإصابة بفيروس بي وفيروس نقص المناعة البشري ومرض الزهري للسيدات الحوامل، وعمل تحاليل السكر بالدم والقياسات الفيزيائية، إضافة إلى تدريبهم على كيفية التعامل مع المنتفعات، واستيفاء كارت المتابعة، وإدخال البيانات،  موضحًا أنه تم توزيع الفرق الطبية والأجهزة والمستلزمات الواجب توافرها طبقًا لعدد السيدات الحوامل بكل وحدة، والتي يستمر العمل بها طوال أيام العمل الرسمية من الساعة 8 صباحًا وحتى الثانية ظهرًا.

https://fb.watch/80h_8AhxcL
 

رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق