تكنولوجيا

إينابلار تخطط لإطلاق أول منصة للتكنولوجيا المالية في العالم بتقنية Tezos

أعلنت اليوم إينابلار INABLR FZCO، الشركة الناشئة المتخصصة في تكنولوجيا إدارة الثروات/التكنولوجيا المالية عن خططها لطرح أول منصة استثمارية رقمية في العالم بتقنية البلوكتشاين للتسجيل الرقمي للعمليات المالية، وذلك لتمكين عملاء الشركة من التداول في الأسواق الثانوية باستثمار مبالغ تبدأ من 1.000 دولار أمريكي، والحصول على حصص ملكية جزئية في سندات وصكوك صادرة من شركات مصنفة بدرجات ائتمانية عالية.
وتجدر الإشارة إلى أن شركة إينابلار قد انضمت إلى بيئة مصرف البحرين المركزي الرقابية التجريبية منذ أوائل شهر أبريل 2021، بالاعتماد على تقنية البلوكتشاين Blockchain التي تتيحها منصة تيزوس Tezos لتطوير البنية التحتية الضرورية لإجراء الاختبارات التجريبية، وتنوي طرح الحل المبتكر انطلاقًا من مملكة البحرين في العام 2022، ومن ثم توسعة نطاق تغطيتها بسرعة ليشمل مناطق الخليج العربي والشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب آسيا.
وبهذه المناسبة، أشار السيد فراز أمجد، المؤسس المشارك لشركة إينابلار إلى «أن المنافسة في مجال التكنولوجيا المالية قد تصاعدت بشكل متزايد خلال السنوات القليلة الأخيرة مع قيام العديد من الأفراد والمؤسسات بطرح مشاريع من شأنها إحداث تغييرات جذرية، غير أننا مسرورون بالعمل بتقنية تيزوس التي أتاحت لنا إنشاء منصة فريدة من شأنها إحداث تغييرات جذرية في مجال الاستثمار، مع سعي إينابلار لأن تكون السباقة في الابتكار في شريحة إدارة الثروات النامية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب آسيا، من خلال من خلال تسهيل التداول بكميات صغيرة واتاحة امتلاك حصص جزئية في السندات والصكوك المتداولة في السوق الثانوية والصادرة من شركات تتميز بدرجات تصنيف ائتماني عالية».
واستطرد السيد فراز أمجد قائلاً: «إن إينابلار تسعى إلى أن تكون الشركة الرائدة التي تتصدر شريحة إدارة الثروات النامية و تتميز على شركات إدارة الأصول وبيوت الوساطة التقليدية وتعمل على تحفيز الابتكار في قطاع لا يزال متخلفًا عن ركب التكنولوجيا الحديثة. وبينما يحتاج المستثمر في ظل المناخات الاستثمارية التقليدية إلى استثمار ما لا يقل عن 200,000 دولار أمريكي للدخول إلى سوق السندات أو الصكوك، غير أن الحل التقني المتطور الذي ابتكرته إينابلار يتيح خفض هذا الحاجز والدخول إلى السوق باستثمار مبلغ بسيط يبدأ من 1,000 دولار أمريكي فقط».
ولا بد من التنويه هنا بأن تقنية البلوكتشاين ا للعمليات المحاسبية قد حازت على اهتمام متزايد مع انتشار العملات المشفّرة، حيث إنها تقدم الكثير من المزايا للمشاريع والمؤسسات، بما في ذلك تعزيز الحماية الأمنية والشفافية والقدرة على التوسعة، ما يجعلها الحل المالي الأمثل.
هذا وقد أثنى السيد عثمان عطا، مدير إدارة الشؤون الرقابية والامتثال بشركة إينابلار، على التقدم الذي حققته الشركة حتى الآن، وقال «إننا ننوي الخروج من البيئة الرقابية التجريبية بعد اجتياز مرحلة الاختبار في أوائل السنة القادمة، ومن ثم البدء بتقديم خدمات منصتنا في السوق بحلول الربع الثاني من العام 2022، ونحن نتشرف بالعمل مع مصرف البحرين المركزي للتوصل إلى هذه الحلول المبتكرة، كما أننا مرتاحون تمامًا للعمل في إطار بيئة التكنولوجيا المالية المتطورة في مملكة البحرين».
وقال السيد وليد رسولي، رئيس شركة تيزوس الخليج «يسرنا أن نرى الاعتماد المتزايد في الشرق الأوسط على تقنية تيزوس الرفيقة بالبيئة بما تتيحه من خيارات لإثبات الملكية، مصممة خصيصًا لإدارة فئات الأصول بجميع أنواعها بأمان واستدامة، وهي مناسبة تمامًا لقطاع التكنولوجيا المالية النامي».

رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق