تكنولوجيا

البرفسور بوحولة: تقنيات الذكاء الاصطناعي تمكّن من اكتشاف تهديدات الأمن السيبراني

تتواصل فعاليات المنتدى العلمي الدولي الافتراضي التاسع حول «استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي والأساليب الشكلية لتحقيق مزيد من السلامة والنجاعة للمنظومات الحسّاسة» الذي أطلقته جامعة الخليج العربي عن بعد يوم أمس بالتعاون مع جامعة يوهانس كيبلر لينز في النمسا، وجامعة تسوكوبا اليابانية.
وقال الأستاذ الدكتور عادل بوحولة رئيس قسم حوسبة الجيل القادم والمشرف العام على تقنية المعلومات بجامعة الخليج العربي أن هذا المنتدى الدولي يناقش أحد أهم مواضيع الساعة بالنظر إلى الأضرار الفادحة التي يمكن أن تنتج عن وجود أخطاء في المنظومات المعلوماتية لعدد من المجالات الحيويّة الحساسة على غرار الطيران والبنوك والصّحّة.
وقال خلال ثاني أيام المنتدى الذي ترأس افتتاحه بالأمس بمعية الأستاذ الزائر بجامعة تسوكوبا اليابانية، بالاشتراك مع الأستاذ الدكتور تاتسيو إيدا من جامعة تسوكوبا اليابانية: «تمكّن تقنيات «الأساليب الشكلية» من التأكد من عدم وجود ثغرات أمنية في العديد من المنظومات الحيويّة الحسّاسة وبالتالي بناء أنظمة وبروتوكولات اتصالات عالية الأمان»، موضحا أن تقنيات الذكاء الاصطناعي تمكّن من فهم وتعلّم طريقة تفكير قراصنة الأنترنت ممّا سيمكن من اكتشاف ما يهدّد الأمن السيبراني بصورة استباقية مع التقليص بصفة كبيرة من إنذارات الاقتحام الكاذبة».
هذا، ويشهد المنتدى مشاركة واسعة من محاضرين أساتذة وباحثين من الولايات المتحدة الأمريكية، اليابان، كندا، فرنسا، روسيا، إسبانيا، النمسا، تشيكيا، اليونان، جورجيا، فنزويلا، سلوفاكيا، البحرين وتونس. كما أن العديد من الجامعات الدولية العريقة شاركت في هذا المنتدى من بينها جامعات نورث كارولينا، ونورث إيسترن، وكلاركسون بالولايات المتحدة الأمريكية، وجامعات واترلو وكونكورديا بكندا، وجامعات كيوشي وتسوكوبا باليابان.
ويمثّل هذا المنتدى «مناسبة لإبراز المستوى الرّفيع الذي بلغته جامعة الخليج العربي في مجال السّلامة المعلوماتيّة والذّكاء الاصطناعي، وتأكيد قدرتها على المساهمة الفاعلة في التجديد التكنولوجي والتميّز في هذه القطاعات الواعدة حيث تساهم خلال هذا المنتدى في طرح بحثين علميين متقدمين في هذا المجال»، بحسب تأكيدات الدكتور بوحولة.
ويتيح المؤتمر فرصة لبناء شراكات فاعلة مع مؤسّسات ومختبرات دوليّة مرموقة، إذ سيتم نشر أهم الأبحاث العلمية المقدّمة في المنتدى في إحدى أبرز الدوريات العلميّة العالميّة المفهرسة. وتجدر الإشارة أن النسخة القادمة من هذا المنتدى العلمي الدولي سيقع تنظيمها في البحرين بعد انتهاء الازمة الصحة العالية.

رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق