صحة

«الصحة» تحذر: سوء التغذية يضعف مناعة الأطفال فى مواجهة الأمراض

أكدت وزارة الصحة والسكان أن سوء التغذية يضعف مناعة الأطفال في مواجهة الأمراض، كما يعرض الطفل للإصابة بالأمراض المختلفة، ويزيد من شدة أي مرض يتعرض له الطفل ويؤخر من شفائه.

وأضافت الوزارة، في إنفوجراف نشرته عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى “فيسبوك”، أن الطعام الصحى والتغذية السليمة يضمنان للطفل مناعة قوية ضد الأمراض.

وكشفت وزارة الصحة والسكان عن نتائج مبادرة رئيس الجمهورية للكشف عن السمنة والأنيميا والتقزم لطلاب المدارس، لافتة إلى أنه تم فحص 25 مليون طفل منذ انطلاقها عام 2018-2019 ولمدة 3 سنوات حتى الآن.

وأوضحت أن المبادرة أسفرت عن اكتشاف أكثر من 8 ملايين طفل مصاب بالأنيميا، ونحو مليون و297 ألف طفل مصابون بالتقزم، وأكثر من 3 ملايين طفل مصاب بمرض السمنة.

وأكدت عدم توقف المبادرة خلال جائحة كورونا والتركيز على فحص الطلاب خلال الفصل الدراسى الأول.

وتابعت: «تستهدف المبادرة فحص كل الطلاب في المرحلة الابتدائية من المصريين وغير المصريين المقيمين على أرض مصر»، لافتة إلى أنه يتم إجراء المسح الطبي للطلاب وقياس الوزن، والطول، ونسبة الهيموجلوبين بالدم، للكشف عن الأمراض الناتجة عن سوء التغذية، ووضع الآليات اللازمة لتحسين صحة الطلاب، وذلك بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني.

وأشارت إلى أنه يتم تحويل الطلاب المصابين بالسمنة والأنيميا والتقزم لتلقى العلاج بالمجان من خلال 225 عيادة تأمين صحي، حيث يتم تحويل الحالات المصابة بأي من الأمراض التي تشملها المبادرة إلى عيادات التأمين الصحي لاستكمال الفحوصات اللازمة وصرف العلاج بالمجان.

وأوضحت أنه يتم تسليم الطلاب كارت متابعة يحتوي على البيانات الخاصة بهم لمتابعتهم دوريًا والاطمئنان على حالتهم الصحية باستمرار بجميع المحافظات.

وأكدت وزارة الصحة والسكان أن هناك أكثر من 4 آلاف فرقة طبية تشمل أطباء وتمريض وإخصائيي معمل ومدخلي بيانات للعمل في المبادرة، جرى تدريبهم جيدًا للعمل على طرق الفحص ومكافحة العدوى والتخلص الآمن من النفايات للعمل بمبادرة الكشف المبكر عن سوء التغذية عن الأطفال.

انفوجراف
انفوجراف

رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق