اقتصاد

تكوين في مجال الصفقات لـ300 شخص لمدة 8 أشهر

الأخبار (نواكشوط) – أطلقت وزارة الشؤون الاقتصادية وترقية القطاعات الإنتاجية اليوم الثلاثاء تكوينا في مجال الصفقات العمومية ينفذ على شكل مجموعات، وذلك لصالح 300 شخص، ولمدة ثمانية أشهر.

وينظم التكوين بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للتنمية، والمدرسة الوطنية للإدارة والصحافة والقضاء، ويتيح للمشاركين فيها التعرف على أهم المحطات المتعلقة بالصفقات العمومية.

الأمين العام لوزارة الشؤون الاقتصادية، محمد المصطفى ولد عبدي ولد الجيد الملقب “إدومو” نوه بالدور المهم للصفقات العمومية في الاقتصاد الوطني عبر مساهمتها في تحقيق النمو، وتشكيل رافعة فعالة للتكوين المهني وتشجيع المقاولات وترقية القطاع الخاص.

وأضاف ولد الجيد أن الحكومة ووعيا منها بأهمية لجان الصفقات ودورها المحوري في تنشيط الطلب الداخلي أدرجت منظومة إبرام الصفقات العمومية في إطار احترام مبادئ حرية الولوج إلى الصفقات العمومية والتعامل المبني على المساواة وشفافية المساطر المطبقة.

وأكد ولد الجيد أن تعيين الأشخاص المسؤولين عن الصفقات العمومية يعد مرحلة أساسية في مسار إصلاح نظام الصفقات العمومية، باعتبارهم فاعلين أساسين في تحسين الحوكمة وترسيخ مبادئ الشفافية.

أما المدير العام للمدرسة الوطنية للإدارة والصحافة والقضاء، محمد عبد القادر ولد اعلاده، فرأى في كلمة بالمناسبة أن الدورة التكوينية تمثل ثمرة للتعاون بين برنامج الأمم المتحدة للتنمية والمدرسة الوطنية للإدارة والصحافة والقضاء، في مجال تكوين مسؤولي الصفقات العمومية في مختلف القطاعات الحكومية.

وأضاف أن هذه الدورة تعتبر حلقة ضمن سلسلة من هذه الدورات التي ستسهم في دعم قدرات مسؤولي الصفقات العمومية.

الممثلة المساعدة لبرنامج الأمم المتحدة للتنمية في موريتانيا ٱدما ديان باري، قالت إن هذه الدورة التي تأتي بالتعاون مع هذه المؤسسات العمومية تندرج في إطار مواكبة إصلاح مجال الصفقات العمومية في موريتانيا.

وأضافت أنها تهدف إلى ترقية الإطار المؤسسي والشفافية والصرامة في معالجة المناهج المتبعة.

رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق