جرائم

حكاية جريمة عابدين.. «هاني» قتل صديقه في عز الضهر والكاميرات كشفت …

72 ساعة مرت على تغيب أشرف. م، صاحب الـ54 عامًا، لم تتوقف خلالها الأسرة عن البحث عنه فى كل مكان دون جدوى، حتى إنهم  نشروا صورًا له على موقع التواصل الاجتماعي أملا في أن يجدوه، حتى عثروا عليه مقتولا داخل منزل صديقه، مسن مفصول الرأس واليدين والقدمين وجرى نقل الجثمان إلى مشرحة زينهم تحت تصرف النيابة العامة.

بداية القصة 

بدأت أحداث القصة، بتحرير محضر من أسرته داخل قسم شرطة عابدين بتغيب «أشرف محمد» صاحب الـ54 عامًا، وبدأت الأجهزة الأمنية وأسرته في البحث عنه، وتفريغ كاميرات المراقبة، أملا لوجوده في اللقطات، ولكن المفاجأة في أحد مقاطع الفيديو، التي رصدته كاميرات المراقبة، يظهر فيه المجني عليه يصعد إلى شقة صديقه هاني، بحسب أقوال أحد شهود العيان في حديثه لـ«الوطن».

سر سرقة المبلغ المالي 

وفقا للتحقيقات والتحريات، تبين أن المتهم يدعى «هاني . ج» يعمل مدرب كرة قدم، صديق المجني عليه وراء ارتكاب الواقعة بسبب خلافات مالية بينهما، وأن يوم الواقعة صعد إلى شقته، لتناول وجبة غداء سويًا، ونشبت مشادة كلامية بينهما بسبب سرقة مبلغ مالي من المتهم، وقام بالتخلص منه وانهي حياته وقام بتقطيع جثمانه إلي أشلاء، وتمكن رجال المباحث من تحديد هوية المتهم وتشكيل فريق بحث، وبإعداد أكمنة ثابتة ومتحركة تم ضبط المتهم وبمواجهته اعترف بارتكابه الواقعة، وجرى اتخاذ الإجراءات.

قرارات النيابة 

خضع المتهم لجلسة تحقيق أمام الجهات المختصة؛ أدلى فيها باعترافات تفصيلية حول ارتكاب جريمته، واصطحبت أجهزة الأمن  المتهم إلى مسرح الجريمة وسط حراسة أمنية مشددة؛ لتمثيل الجريمة، وشرح كيفية ارتكابها أمام المحقق من فريق النيابة العامة، وبعد انتهاء التحقيقات أمرت النيابة بحبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات، وعرضه على مصلحة الطب الشرعي لإجراء تحليل مخدرات لمعرفة تعاطيه إياها من عدمه، واستدعت أسرة المجني عليه وشهود العيان لسماع أقوالهم.

العقوبة القانونية 

أما فيما يتعلق بالعقوبة القانونية للمتهم، قال المحامي رأفت حجازي الخبير القانوني، إن الفقرة الثانية من المادة 234 في قانون العقوبات المصري نصت على «يُحكم على فاعل هذه الجناية، (جناية القتل العمد) بالإعدام، إذا تقدمتها أو اقترنت بها أو تلتها جناية أخرى، إذ إن هذا الظرف المشدد يفترض أن الجاني ارتكب بجانب جناية القتل العمد جناية أخرى في فترة زمنية قصيرة، ما يعني أن هناك تعددا بأكثر من جريمة مع توافر صلة زمنية بينها.   

رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق