صحة

بعد ظهور الفيروس المخلوي.. خطة “التعليم” للحفاظ على صحة الطلاب

أثار ظهور وانتشار الفيروس المخلوي حالة من الذعر في أوساط المواطنين، وفي إطار دورها وجهت وزارة التربية والتعليم مجموعة من التنبيهات إلى المديريات والمدارس للحفاظ على صحة الطلاب وحمايتهم من انتشار الأمراض.

ووجهت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني كتابا دوريا لتنظيم سير العملية التعليمية والحفاظ على صحة الطلاب.

وبحسب نص الكتاب الدوري، يتعين على جميع المديريات التعليمية والإدارات المختصة بديوان عام الوزارة، والجهات التابعة اتخاذ اللازم نحو ما يلي:

الإجراءات الاحترازية والوقائية

تضمن الكتاب الدوري التوجيه باتخاذ الإجراءات الاحترازية ونشر الوعي الصحي في المدارس بجميع المحافظات.

كما نص على اتخاذ اجراءات الحظر التام لبيع مشروبات الطاقة داخل المدارس وحظر بيع أي منتجات مجهولة المصدر أو غير مطابقة للمواصفات أو تمثل خطرًا على صحة الطلاب.

واشتمل الكتاب الدوري على التنسيق مع المحافظة ومديرية الأمن المختصة للقضاء على ظاهرة انتشار الباعة الجائلين في محيط المدارس.

وتضمن الكتاب الدوري التواصل مع أولياء الأمور وحثهم على توعية الطلاب بعدم شراء المنتجات الغذائية الضارة بصحتهم، ونشر الوعي الصحي بين الطلاب.

وذكرت التوجيهات الوزارية اتباع تعليمات وزارة الصحة خاصة فيما يتعلق بالتعامل مع الطلاب والبيئة المحيطة في حال ظهور أية أعراض مرضية عليهم.

كما يتم التنسيق مع فرع الهيئة العامة للتأمين الصحي بالمحافظة لاستخراج الشهادات الصحية لكافة أعضاء لجان استلام الوجبات المدرسية.

شئون الطلاب وممارسة الأنشطة

يتم الالتزام بوقف التحويلات لطلاب الصف الثالث الثانوي، إلا من خلال الإدارة العامة للتعليم الثانوي بديوان عام الوزارة، وذلك للحالات الضرورية التي تستدعي ذلك.

ويتم تنظيم رحلات مدرسية للطلاب لزيارة المشروعات القومية لتعريفهم بما تم إنجازه على أرض الواقع، وتنمية روح الولاء والانتماء لديهم.

كما تم التوجيه بتطبيق المرحلة الثانية لليوم الرياضي، واليوم الثقافي والفني بالمدارس، وفترات المشاهدة من خلال إضافة نسبة 25% الثانية من المدارس على مستوى كل إدارة تعليمية، حتى ينتهي الترم الأول بتطبيق نسبة 50% من المدارس.

ويستمر أيضا تفعيل الأنشطة والفعاليات المرتبطة بالتوعية البيئية والتغيرات المناخية حتى نهاية العام الدراسي.

وشدد الكتاب الدوري على تفعيل التسجيل الإلكتروني للغياب أسبوعيًا لجميع الطلاب بمختلف المراحل وخاصة طلاب الشهادتين الإعدادية والثانوية.

شؤون المعلمين

تضمن الكتاب الدوري السماح لمعلم الأنشطة بالعمل بالحصة وفق حالة العجز والزيادة وتغطية اليوم الرياضي والثقافي إلى جانب تفعيل وحدة التواصل والدعم للمعلمين بالمديريات التعليمية والتعامل بجدية مع أي شكاوى ترد إلى الوحدة.

وأكدت توجيهات وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني ضرورة موافاة الوزارة ببيانات عن المدارس غير المُستغلة بالكامل أو المدارس التي بها فراغات غير مُستغلة من أجل التوسع في إنشاء النماذج الجديدة للمدارس وتشمل: (مدارس التكنولوجيا التطبيقية – المدارس اليابانية – مدارس النيل).

رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق