اخبار الفن

بين كوكب الشرق وأنغام.. كيف نال المرض من مسيرة رواد الفن؟

أثارت الوعكة الصحية التي تعرضت لها الفنانة أنغام، تعاطف جمهورها وزملائها في الوسط الفني، حيث خضعت لعملية جراحية أدت إلى مضاعفات تطلبت احتجازها في المستشفى تحت الرعاية الطبية.

لم تكن أنغام وحدها ضحية الوقوع في فخ المرض، فقد سبقها العديد من رواد الفن المصري ممن نال المرض منهم وأوقف مسيرتهم الفنية، فمن  رحلة عبد الحليم حافظ  وإعلان مرضه ومتابعة الجمهور لرحلات علاجة لحظة بلحظة وصولًا لكوكب الشرق أم كلثوم واللحظات الحرجة التي عاشها جمهورها من  المحيط للخليج.

«الدستور» يرصد في السطور التالية أوجاع الفنانين وقصص معاناتهم مع المرض…

رحلة أم كلثوم مع الأوجاع من  الغدة الدرقية إلى  التهاب الكلى 

كانت “كوكب الشرق” أم كلثوم  مصابة بمرض “جريفز” وهو فرط نشاط الغدة الدرقية والذي يؤدي إلى جحوظ العينين، فهو مرض مناعي ليس له سبب واضح، ويبدو أن “أم كلثوم” فضلت الاستمرار في الغناء على صحتها، حيث رفضت الجراحة خوفا من تأثير ذلك على الأحبال الصوتية،  لذا كان استخدام النظارة هو البديل الأساسي لاخفاء مضاعفات مرض.

ولم يكن مرض الغدة الدرقية  سببا في رحيل  أم كلثوم بل هو احد ابرز محطاتها مع المرض، لياتي  “التهاب الكلي” لتقع صريعة حبال المرض الذي منعه من الغناء فكانت آخر ما غنته أغنية “ليلة حب” آخر ما غنته وذلك في 17 نوفمبر 1972. 

عبد الحليم حافظ رحلة من الأوجاع من البلهارسيا إلى  تليف الكبد 

لم تكن رحلة “عبد الحليم ” رغم نجوميته وذيوع صيته بين المشرق الى المغرب، سهلًة فقد تبعها وزامنها رحلة أخرى موازية وموجعه مع المرض، حيث عاش عبد الحليم حافظ منذ طفولته مصابا بالبلهارسيا والذي  لم يكن له علاجا في تلك الفترة، وبدأ تبعات الاصابة بالبلهارسيا  بتعرضه لنزيف حاد في المعدة  عام 1956 ، اشارت العديد من التقرير الى ان عبد الحليم حافظ اجرى عدد يقترب من الـ60 جراحة في محاولة منها للتخلص من المرض إلا ان حالته تفاقمت.

وفي 31 مارس، توفي في غرفة أحد المستشفيات الكبرى بالعاصمة البريطانية لندن بعد خضوعه لعملية جراحية، نتيجة تعرضه لنزيف حاد بسبب تلف كبده.

عمر الشريف والزهايمر 

أحد أبرز أيقونات السينما المصرية والعالمية “لورانس العرب”  وقد يبدو غريبا ومثيرًا للدهشة ان يصاب عمر الشريف بـ”الزهايمر” والأغرب والأكثر دهشة أن يأتي رحيلة عقب رحيل سيدة الشاشة “فاتن الحمامة ” بـ6 شهور.

ورحل “الشريف” وحيدًا ومصابا بالزهايمر بعد رحلة علاج داخل احدى مصحات حلوان.

ياسمين عبد العزيز من ثقب في القولون إلى أكياس الشكولاته 

كما روت الفنانة ياسمين عبد العزيز، رحلة تعرضها لثقب في القولون خلال خضوعها لعملية بسبب مرض لازمها منذ كانت في الـ16 من عمرها، وهو ما يطلق عليه أكياس الشوكولاتة، وهو عبارة عن أكياس تنتشر عند السيدات والفتيات، ولكن ثقب القولون سبب لها حدوث حالة تسمم في الدم.

وقالت:”الدكاترة قالولي لو معملتش العملية في خلال ساعة هتموتي”.

ونجحت ياسمين عبد العزيز في تجاوز محنتها مع المرض.

رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق