تكنولوجيا

ابتكار تقنية جديدة لتخزين هواء الشتاء البارد في الأرض ثم استخدامه في الصيف الحار

ⓒ Getty Images Bank

تم في كوريا مؤخرا تطويرُ تقنية جديدة متمثلة في تخزين هواء الشتاء البارد في الأرض ثم استخدامه في منتصف الصيف الحار. وقال المعهد الكوري لبحوث الطاقة إن فريق المعهد بقيادة الدكتور “يون يونغ جيك 윤영직” نجح في تطوير جهاز للتبادل الحراري باستخدام ظاهرة الاهتزاز الذاتي للفقاعة. ففصل الشتاء يشهد فجوة في درجات الحرارة بين الهواء البارد الخارجي، والمياه الجوفية الأقل برودة نسبيا. وفي هذا الوقت تهتز مادة التبريد في الأنبوب الشعري وتأخذ الحرارة من المياه وتطلقها إلى الخارج أكثر برودة. وتم تطوير التقنية الجديدة باستخدام خاصية مادة التبريد للتحول من غاز إلى سائل ومن سائل إلى غاز مرة أخرى. ولا تتطلب هذه التقنية مصدر طاقة، ولهذا يمكنها توفير الطاقة مقارنة بتقنية التبادل الحراري الحالية. وبالمقارنة مع الأجهزة القائمة، يمكن تخفيض كمية استهلاك الطاقة بأكثر من خمسين بالمائة. وبهذه الطريقة، يتم تخزين المياه الجوفية الباردة حتى الصيف، ثم استبدالها بهواء بارد في الصيف. وتصل درجات حرارة البيوت الزجاجية الزراعية التي يتم تسخينها في الحرارة الملتهبة في منتصف الصيف إلى ما بين خمسين وسبعين درجة مئوية، وهو ما يضر بزراعة المحاصيل. ومن أجل منع الحرارة الملتهبة، نعتمد عادة على أجهزة التبريد الكهربائية والتي لها قيود كما أنها مكلفة للغاية. وقال فريق المعهد إنه يخطط لتطبيق هذه التقنية لتخزين الهواء البارد في الشتاء القادم واستخدامه في مزارع الفراولة في صيف العام القادم. كما قال الدكتور “يون يونغ جيك” إنه من المهم تأمين تكنولوجيا تبريد البيوت الزجاجية الزراعية القائمة على الطاقة المتجددة عالية الكفاءة ومنخفضة التكلفة من أجل تعزيز الأمن الغذائي استجابة لتغير المناخ، متوقعا أن تقدم التقنية الجديدة بديلا جيدا.

رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق