جرائم

متجوزة وخلّفت من أخوها .. جريمة شرف متعددة الأطراف في أوسيم

أقدم أب على قتل ابنته بمنطقة أوسيم بالجيزة، بعد علمه بإنجابها سِفاحا ، واكتشف عقب ذلك بتعدد علاقاتها المحرمة مع عدة أشخاص من أقاربها، واتهمت أحدهم فتزوج منها رغما عنه، ثم نما إلى علمه أن المولود يعود لشقيقها حسب اعترافها له، فأخبر والدها مما دعاه لقتلها.

وكشفت تحقيقات نيابة جنوب الجيزة اعترافات مثيرة لشقيق المجنى عليها حيث قال “اللي حصل إني أنا كنت قاعد في البيت واتقبض عليا، وسألوني على أختي شهد وأنا قولت له إني فعلًا مارست معها الرذيلة من حوالي ثلاثة أشهر في البيت بتاعنا.

والمرة التانية كنا في البيت بتاعنا ودخلت البيت وقولت لها يلا بينا، وكانت لابسة لبس خفيف، وعملت كده تاني، وبعدها سمعت دوشة برة وطلعت أشوف في إيه ولبست هدومی، وبعدها جات وقالت لى يلا بينا تاني وأنا قولت لها حرام وسيبتها ومشيت، ومرضيتش أعمل معاها حاجة، وده كل اللي حصل، وبعد كده عرفت إن أبويا قتلها عشان خاطر إنها كانت حامل وولدت من أسبوع ومكناش عارفين مين أبو الولد وهو ده كل اللي حصل.

كان مدير أمن الجيزة قد تلقى اخطارا بوجود جثة لفتاة فى منطقة اوسيم وبتقنين الاجراءات التى اكدتها المعلومات تبين ان وراء ارتكاب الجريمة هو والد الفتاه لعلمه انها متعددة العلاقات المحرمة وانجبت سفاحا دون معرفة والد الطفل.

ألقي القبض على الأب المتهم وشقيق المجني عليها، وزوجها، وإحالتهم إلى جهات التحقيق التي شرعت في سؤال شقيقها عن واقعة معاشرة شقيقته وولادتها طفلا سِفاحا منه.

رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق