جرائم

جريمة حول العالم.. لعب “كول اوف ديوتي” ونفذها فى الواقع بقتل 7 أشخاص بشيكاغو

دخل غرفته ومارس لعبته المفضلة على جهاز الكمبيوتر “كول أوف ديوتي” لعبة القتال الشهيرة التى يقوم فيها جندى أمريكى بتنفيذ مهمات لاستعادة إحدى الأسلحة الأمريكية.. ولكن حدث ما لم يخطر على بال بشر.. قام “كريمو” ابن الـ21 عاما بتطبيق اللعبة على أرض بأن أحضر سلاح نارى وصعد فوق سطح منزله وأطلق أعيرة نارية على المارة فى الحى الذى يقطن به فى مدينة شيكاغو الأمريكية وتسبب فى وفاة 7 أشخاص. 

وبحسب صحيفة “ديلى ميل” أن مقطع فيديو نشره روبرت كريمو، الذى قتل 7 أشخاص فى إطلاق نار عشوائى قرب شيكاغو، أظهر محاكاة لجريمته قبل تنفيذها عبر لعبة “كول أوف ديوتي”.

ويتضمن المقطع أن بطل اللعبة يقف مسلح على سطح مبنى ويطلق النار على خصومه فى اللعبة الشهيرة، وهو ما طبقه كريمو فعليا على أرض الواقع.

وفى مقطع لعبة الفيديو، يمكن سماع رنين طلقات نارية، بينما يسمع لاعبون يضحكون ويصرخون، لكن من غير الواضح أن كان صوت كريمو (21 عاما) بين هذه الأصوات.

كان روبرت كريمو، استهدف من فوق مبنى، مشاركين فى عرض بمناسبة عيد الاستقلال فى هايدلاند بارك قرب شيكاغو بولاية إلينوى الأميركية، فى حادث سلط الضوء مجددا على فوضى السلاح بالولايات المتحدة.

وأسفر الهجوم المسلح عن 7 قتلى وحوالى 30 مصابا، ووقع فى هايلاند بارك وهى ضاحية فارهة تقع على ضفاف بحيرة ميشيغان، ويبلغ عدد سكانها 30 ألف نسمة.

ونفذ كريمو هجومه بأن صعد إلى سطح محل تجارى يشرف على مسار العرض، وراح يطلق النار على المشاركين فيه من بندقية اشتراها بصورة قانونية.

وغالبا ما يشار إلى ألعاب الفيديو العنيفة مثل “كول أوف ديوتي” على أنها “الإلهام” لإطلاق النار فى الحياة الواقعية، من قبل جماعات الضغط على الأسلحة.

رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق