صحة

5 طرق لتحسين صحة الكبد.. تعرف عليها

يمكن أن تؤثر اختياراتك اليومية وعادات نمط حياتك على صحة الكبد على المدى الطويل، في حين أن هذه الاختيارات قد لا تبدو بسيطة مثل التطهير لمرة واحدة ، فمن المرجح أن تحمي الكبد وتحافظ على صحته، ودعونا نلقي نظرة على 7 استراتيجيات رئيسية يمكن أن تساعد في حماية كبدك في حياتك اليومية، وفقا لما نشره موقع   healthline

اتباع نظام غذائي صديق للكبد

اختر الحبوب الكاملة والفواكه والخضروات والبروتينات الخالية من الدهون ومنتجات الألبان والدهون الصحية ، و من المعروف أن الأطعمة مثل الجريب فروت والتوت والمكسرات والأسماك الدهنية لها فوائد محتملة للكبد، والألياف ضرورية لمساعدة الكبد على العمل بسلاسة، و تعتبر الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة من المصادر الرائعة للألياف التي يجب دمجها في نظامك الغذائي.

تأكد من شرب كمية كافية من الماء كل يوم

قلل من الأطعمة الدهنية والسكرية والمالحة، و يمكن أن تؤثر الأطعمة الغنية بالدهون والسكر والملح على وظائف الكبد بمرور الوقت، و يمكن أن تؤثر الأطعمة المقلية والسريعة أيضًا على صحة الكبد.

ممارسة الرياضة بانتظام

النشاط البدني ليس مفيدًا فقط للجهاز العضلي الهيكلي والقلب والأوعية الدموية،  كما أنه مفيد لكبدك، وخلص الباحثون إلى أن تمارين القلب والمقاومة تساعد على منع تراكم الدهون في الكبد، ولست بحاجة إلى خوض سباقات الماراثون لجني الفوائد، و يمكنك البدء في ممارسة الرياضة اليوم من خلال المشي السريع أو القيام بفصل تمرين عبر الإنترنت أو الذهاب في جولة بالدراجة.

الحد من السموم بالبيئة

لا يقوم الكبد فقط بمعالجة المواد الكيميائية التي تدخل جسمك من خلال فمك ، ولكنه يعالج أيضًا المواد الكيميائية التي تدخل من خلال أنفك وجلدك،  وتحتوي بعض المنتجات المنزلية اليومية على سموم يمكن أن تلحق الضرر بالكبد ، خاصةً إذا كنت تتعامل معها بانتظام ،لمنع تلف الكبد على المدى الطويل ، اختر منتجات وتقنيات التنظيف العضوية لتنظيف منزلك، و تجنب استخدام المبيدات الحشرية ومبيدات الأعشاب في حديقتك ، أو اتخذ الاحتياطات اللازمة لتجنب استنشاق أبخرة كيميائية،  إذا كان لا بد من استخدام المواد الكيميائية أو البخاخات داخل المنزل – للرسم ، على سبيل المثال – فتأكد من تهوية المكان جيدًا، إذا لم يكن ذلك ممكنًا ، فارتدِ قناعًا.

رابط المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق